*التاشيرة االذهبية مخطط التذكرة الذهبية لمشتري العقارات التركية

pasaport-visa-turkey

*التاشيرة الدهبية* الجديدة قد تحدث ثورة في سوق العقارات التركي .

ان مخطط الملكية مقابل الاقامة , و الدي يشبه دلك الدي في قبرص و البرتغال . سيتم تنزيله على ارض الواقع حيث ستعطى الاقامة لكل المستثمرين الدين استثمرو اكثر من 500000 دولار في الممتلكات .

مدير شركة ماكسيموس للعقارات السيد احساني كوشجونر يقول ان هدا المخطط سيحدث تغييرا كبيرا في سوق العقارات التركيو خاصة في اسطنبول و انه من المحتمل جدا هذاسيكون  حافزا سيدفع المزيد من الإنفاق على الممتلكات ،و دفع الاسعار للارتفاع أكثرخصوصا في اسطنبول ، حيث يتم إنفاق الملايين على الممتلكات كل عام . رأينا ظاهرة مماثلة في بلدان  أخرى . لكن يبقى سوق العقارات في اسطنبول هو أكثر مرونة بكثير من مثيلاتها في البرتغال أو قبرص.

يضيف ايضا ان سمعة اسطنبول كمركز للاقتصاد و الاعمال جد طيبة مقارنة مع البلدان الاخرى قائلا ” مخطط تأشيرة الذهبي سيجعل الاستثمار في تركيا يعرف ازدهارا كبيرا  ، وكذلك لها تأثير إيجابي على النموالاقتصادي”

 نظام تأشيرة الذهبي هو الاحدث في سلسلة طويلة من الحوافز التي أدخلتها الحكومة التركية للرفع من مردودية الاستثمار في البلد. وتشمل ايضا  المبادرات السابقة  قانون المعاملة بالمثل ، والسماح للمواطنين من بلدان أخرى لشراء العقارات في تركيا وتقديم تصريح الإقامة التلقائي لمدة عام للمشترين لأول مرة في تركيا.

بعض الارقام التي تشير الى ازدهارالبلاد في هدا المجال

ارتفع عدد المشترين الى 19% من يناير إلى سبتمبر عام 2015 , كان هدا الرقم 26,6% مما يدل على انه لم يحصل اي تراجع . منذ سبتمبر ، اسطنبول هو الآن متصدر للمشترين في الخارج ، يتجاوز جنوب مدينة أنطاليا .

مند استخدام هدا المخطط في  البرتغال سنة 2012  ارتفعت نسبة  الايرادت الى ا1.4مليار اورو . من خلال هده التجربة يتضح انها ستكون خطوة ممتازة لتركيا  و يقول كوشجونر” إن الحكومة التركية واضحة للغاية في أهدافها تطمح الى الرفع من الاستثمار الاجنبينحو نسبة 10 مليار دولار  .”

عامل الضيافة

لقد زاد عدد السياح أيضا بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية ، حيث ان الحكومة التركية حولت الاموال الى قطاع الضيافة لتلبية مطالب عداد الزوار المتزايدة ، لا سيما في اسطنبول . وزادت الاستثمارات الفندقية ، مع المشترين في الشرق الأوسط يستثمرون اسطنبول حيث ساهم في تزايد شعبية تركيا مع سوق الشرق الأوسط  .

There are no comments yet.

Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *